الجمعة 29 أوت 2014 الموافق ل 29 شوال 1435 العدد: 15101
    الأحوال الجويةمواقيت الصلاة
    الآن
    القصوى: 36°C
    الدنيا: 19°C
    غدا
    القصوى: 36°C
    الدنيا: 19°C
    pdf النصرالأرشيف

    كراس الثقافة

اخبار محلية

سكان أسطح عمارات "السيلوك" يطالبون بالترحيل قبل بدء الترميم

سكان أسطح عمارات "السيلوك" يطالبون بالترحيل قبل بدء الترميم
يطالب سكان أسطح عمارات حي قدور بومدوس "السيلوك" السلطات المحلية، بترحيلهم قبل الانطلاق في عملية الترميم التي ستشمل عمارات الحي. السكان البالغ عددهم 50 عائلة، أفادوا بأنهم استفادوا من وصولات استفادة مؤقتة من السكن منذ سنتين، كما أن مدير مكتب الدراسات "سو" قد اجتمع بممثلين عن لجنة الحي قبل شهر رمضان، وأبلغهم أن عملية الترحيل ستتم قبل الإنطلاق في أشغال ترميم العمارات الخمس ، المدرجة ضمن برنامج إعادة تأهيل عمارات المدينة  في إطار برنامج التحضير لقسنطينة عاصمة للثقافة العربية. قاطنو الأسطح أكدوا لنا، استحالة انطلاق أشغال الترميم، في ظل تواجد السكنات و العائلات فوق العمارات، خاصة وأن طبيعة الأشغال ستتسبب في تخريب بيوتهم، كما أن عمال الورشة سيسببون ما أسماه المتحدثون بالإزعاج و الإحراج للعائلات، مضيفين أنهم لن يقبلوا بالأمر مهما كلفهم الثمن على حد  تعبيرهم.  رئيس جمعية الحي، أوضح أن السكان لن يعرقلوا انطلاق الأشغال، مشيرا بأن أشغال الترميم لم تنطلق  سوى بأسطح العمارات غير الآهلة بالسكان، المتحدث أكد أنه طالب الجهات الوصية بضرورة ترحيل العائلات وإدراجها ضمن مخططات  إعادة الإسكان  الاستعجالية، وتغيير مكان ترحيل العائلات إلى الوحدة الجوارية رقم 16 بالمدينة الجديدة علي منجلي الجاهزة بدل الوحدة رقم 20، باعتبار أن مقاولات الأشغال لن تستطيع القيام بالترميم في حال ما إذا بقيت العائلات موجودة بأسطح العمارات على حد قوله ودون هدم سكناتها. للإشارة فقد صرح مسؤول من ديوان الأوبيجي في وقت سابق للنصر، أن عملية ترميم عمارات السيلوك، ستشمل أشغال الإمساكية وطلاء واجهة البنايات إضافة إلى تأهيل جميع المصاعد.
لقمان قوادري

يطالب سكان أسطح عمارات حي قدور بومدوس "السيلوك" السلطات المحلية، بترحيلهم قبل الانطلاق في عملية الترميم التي ستشمل عمارات الحي. السكان البالغ عددهم 50 عائلة، أفادوا بأنهم استفادوا من وصولات استفادة مؤقتة من السكن منذ سنتين،

الأحد, 24 أغسطس 2014
 

مشكل الورق الأخضر يعطل استصدار س 12

مشكل الورق الأخضر يعطل استصدار س 12
مصلحة  الحالة المدنية لبلدية قسنطينة تختنق
خلف أمس،عدم استصدار شهادات الميلاد س 12 بمديرية الحالة المدنية لبلدية قسنطينة ، حالة من التذمر و الاستياء الشديدين لدى المواطنين، لاسيما القادمين منهم من ولايات أخرى، كما أدى نقص عدد الأعوان الإداريين بذات المديرية إلى حصول ضغط كبير على عمال الشبابيك، إضافة إلى تشكل طوابير طويلة بالمكان.  وحسب مصادر من داخل المصلحة، فإن بداية مشكل استصدار   شهادة الميلاد س12 تعود إلى نهاية الأسبوع الماضي، بعد أن عرفت العملية تذبذبا بداية من الاثنين  الماضي، جراء نفاذ الورق الأخضر المستعمل في طباعة الشهادات، وقد عملنا من مصادر داخل المصلحة أن  هناك استثناءات في استصدار الشهادات على أساس علاقات خاصة بموظفين،  كما لاحظنا أثناء جولتنا بالمكان اقتصار عملية الإستفادة من الشهادة، على  الأشخاص المقيمين خارج الوطن فقط. واستغرب مواطنون قدموا من داخل المدينة وخارجها، انعدام الورق المستخدم في انجاز شهادات الميلاد، وعلق بعضهم ، أنه وبعد مبرر انعدام مادة الحبر ظهرت مشكلة الورق التي حرمتهم من شهادة الميلاد و تسببت في تعطيل مصالحهم على حد قولهم.
وتعرف المصلحة منذ أسبوع حالة من الفوضى و نقص في عمليتي التنظيم و التوجيه، جراء التوافد الهائل للمواطنين للحصول على الوثائق الّإدارية، تحضيرا للدخول الإجتماعي المقبل، كما تشكلت طوابير كبيرة خصوصا أمام شباكي شهادة الميلاد س 12، وشهادة الميلاد العادية  المخصص للمواطنين القاطنين خارج الولاية، كما أن عملية تسخير عدد من العمال في عملية الرقمنة واستفادة بعضهم من عطل تعويضية جراء التعب، وخروج آخرين في عطلة سنوية، وضع أعوان أمن وإداريين تحت تأثير ضغط كبير.  وهذا وقد حاولنا الإتصال بمسؤول المديرية لكن تعذر علينا ذلك.
لقمان قوادري

 

مصلحة  الحالة المدنية لبلدية قسنطينة تختنق

خلف أمس،عدم استصدار شهادات الميلاد س 12 بمديرية الحالة المدنية لبلدية قسنطينة ، حالة من التذمر و الاستياء الشديدين لدى المواطنين، لاسيما القادمين منهم من ولايات أخرى، كما أدى نقص عدد الأعوان الإداريين بذات المديرية إلى حصول ضغط كبير على عمال الشبابيك

الأحد, 24 أغسطس 2014
 

خنشلة

خنشلة
سكــان قـرية تـاشـرشـرة يشـكــون العـطش و أراضيـهم
مهــددة بالفيضــانات
يواجه سكان قرية تاشرشرة  الواقعة ببلدية تاوزيانت  بدائرة قايس50 كلم  أقصى غرب مقر عاصمة الولاية  خطرا متزايدا يحدق بمزارعهم وبساتينهم أمام مشكلة سيول مياه الأمطار المندفعة من قمم الجبال المحيطة والتي تتشكل منها وديان صغيرة  تزداد عمقا واتساعا.
ما بات يهدد أراضيهم ومستثمراتهم الفلاحية ما جعلهم ينددون بما يسمونه بعدم تحرك الجهات المعنية مؤكدين بأنهم وجهوا  العديد  من النداءات والشكاوي التي لم تأت بأي نتيجة   حيث يطالب المعنيون  بمد العون لهم من خلال تخصيص الحد الأدنى من مشاريع ترقية الريف  والبرامج التنموية المندمجة المعلن عنها مؤخرا.
السكان المتذمرون من وضعهم المعيشي  لا يزالون فضلا عن عزلتهم يواجهون مشكلة الأزمة الحادة في مياه الشرب التي يضطرون إلى جلبها من الوديان المجاورة والمنابع البعيدة على ظهور البغال والحمير على الرغم من انجاز السلطات خزانين لتزويدهم بهذه المادة الحيوية، حيث جمد نشاط الخزانين بسبب رفض مصالح الجزائرية للمياه تكفل البلدية نيابة  عن السكان بدفع ديونهم من مستحقات فواتير المياه غير المستهلكة، حسب المواطنين، الذين أشاروا أنهم  رفعوا شكاويهم إلى جميع السلطات المعنية دون نتيجة منذ أزيد من 3 سنوات  إلى جانب مشكلة عدم ربطهم بشبكة الهاتف الثابت وغياب التغطية عبر اتصالات مختلف متعاملي الهاتف النقال، ما جعلهم  يواجهون عزلة تامة عن العالم وجعل مختلف عصابات المواشي  تستبيح أملاكهم ومواشيهم في كل مرة دون أن يتمكنوا من طلب.
هذه القرية  التي تعد الأقدم من بين التجمعات السكانية  في المنطقة تحولت في ظل  ما تتعرض له من إهمال من منطق تطبيق سياسة الغلبة للعرش الأقوى إلى أشبه  بمحتشد للاجئين أو أقلية تعيش الحرمان والتهميش والإقصاء في سكنات فوضوية انتشرت عشوائيا في جميع الاتجاهات بجدرانها الطوبية والحجرية  المتهالكة على طول سفوح الجبال المشرفة على المدينة وفوق أرض ترابية غزتها الحفر وملأتها تلال الحجارة وانتشرت عبر أزقتها وشوارعها الأخاديد العميقة  التي شكلتها سيول الأمطار المتدفقة من أعالي الجبال .
شباب الحي وأطفالهم لا يجدون أمامهم طيلة ساعات النهار مكانا آمنا للترفيه أو اللعب إلا وسط أكوام النفايات والأتربة وداخل الحفر وفوق جدران أطلال المساكن المهجورة وداخل غابات النباتات الشوكية ا المنتشرة في كل مكان يطالبون هم أيضا بالتفاته ولو بمرفق واحد شباني لممارسة نشاطات الترفيه  إلى جانب مطالبتهم ولو بملعب جواري على غرار العشرات من الملاعب الجوارية التي أنجزت عبر ربوع الولاية.رئيس المجلس الشعبي البلدي الذي أبدى تفهما كبيرا لمدى معاناة سكان المنطقة أكد أنه سيعمل جاهدا على التخفيف من مشاكل سكان القرية  التي ستستفيد من نصيبها من برنامج التنمية البلدي , وأنه سيتكفل بانشغالات المواطنين لاسيما الشباب منهم وسيطرحها على الجهات المعنية التي هي على دراية بالوضع وتسعى الى ايجاد الحلول اللازمة لها قصد ضمان استقرار السكان.            ع بوهلاله

سكــان قـرية تـاشـرشـرة يشـكــون العـطش و أراضيـهم  مهــددة بالفيضــانات

يواجه سكان قرية تاشرشرة  الواقعة ببلدية تاوزيانت  بدائرة قايس50 كلم  أقصى غرب مقر عاصمة الولاية  خطرا متزايدا يحدق بمزارعهم وبساتينهم أمام مشكلة سيول مياه الأمطار المندفعة من قمم الجبال المحيطة والتي تتشكل منها وديان صغيرة  تزداد عمقا واتساعا.

الأحد, 24 أغسطس 2014
 

سكيكدة

سكيكدة
سكان سيـوان يقطعون طريق القـــل- الميليـة للمطالبة بإنهاء مشروع تعبيد الطريـق
قام صباح أمس عشرات المواطنين من سكان قرية سيوان التابعة لبلدية أولاد عطية بالقل بقطع الطريق الولائي رقم 132 الرابط بين القل و الميلية بولاية جيجل والمار بثماني بلديات من المصيف القلي وذلك عند مفترق الطرق بمنطقة «الطرس» إحتجاجا على وضعية الطريق.
المحتجون استعملوا المتاريس والحجارة و أضرموا  النيران في جذوع الأشجار والعجلات المطاطية لشل حركة المرور احتجاجا على وضعية الطريق الولائي رقم 07 في الشطر الرابط بين منطقة الطرس  وقرية سيوان، وطالبوا بالإسراع  في إنهاء أشغال تعبيد الطريق نحو قريتهم على امتداد 11كلم ، والمتوقفة منذ أكثر من أربع أشهر، وحسب  ممثلين عن السكان المحتجين فقد  سبق لهم تقديم العديد من الشكاوى إلى السلطات الولائية يناشدون فيها إنهاء أشغال الطريق لحمايتهم من الحوادث التي يشهدها الطريق  يوميا، خاصة وأن به منعرجات خطيرة على ارتفاع يفوق 1000متر فوق سطح البحر، وشهد حوادث أليمة  أخطرها  حادث المرور الذي مازالت تداعياته تؤرق سكان القرية والذي  وقع يوم 16 جوان الماضي اثر انقلاب حافلة لنقل المسافرين من نوع «نيسان» كان على متنها  18 فردا  عائدين من تشييع جنازة ببلدية الحدائق، وخلف الحادث مقتل5 أشخاص وإصابة 13 آخرين مازال البعض منهم يتابع العلاج .
وذكر محدثونا أن انتشار الحصى على جوانب الطريق يشكل خطرا محدقا بالسائقين وتأسفوا لعدم استئناف أشغال الطريق، وهو ما دفعهم للاحتجاج بقطع الطريق ،السلطات المحلية سارعت إلى احتواء الاحتجاج من خلال فتح حوار مع السكان المحتجين، لكن حسب نائب رئيس بلدية أولاد عطية فإن إصرار السكان على مواصلة الاحتجاج ومطالبتهم بحضور والي الولاية أو ممثلين عنه صعب من المهمة رغم أن الأمين العام للولاية تدخل من أجل السماح بانتقال ممثلين عن السكان إلى مكتبه بعاصمة الولاية لدراسة مطالبهم. وهو ما خلق متاعب كبيرة لدى سكان ثماني بلديات بالمصيف القلي ، حيث أعرب العديد منهم في اتصال بالنصر عن غضبهم من استمرار قطع الطريق في وجه حركة المرور طالبوا بدورهم بالإسراع في إنهاء المشكل ، للإشارة فإن قطع الطريق استمر إلى ساعة متأخرة من المساء، بالموازاة مع ذلك أشار نائب رئيس بلدية أولاد عطية أن المقاول المكلف بانجاز مشروع الطريق المذكور من المنتظر أن يستأنف الإشغال خلال الساعات القليلة القادمة.                                                                                                                                                                                              بوزيد مخبي

 

سكان سيـوان يقطعون طريق القـــل- الميليـة للمطالبة بإنهاء مشروع تعبيد الطريـق

قام صباح أمس عشرات المواطنين من سكان قرية سيوان التابعة لبلدية أولاد عطية بالقل بقطع الطريق الولائي رقم 132 الرابط بين القل و الميلية بولاية جيجل والمار بثماني بلديات من المصيف القلي وذلك عند مفترق الطرق بمنطقة «الطرس» إحتجاجا على وضعية الطريق.

الأحد, 24 أغسطس 2014
 

بــاتنة

بــاتنة
اعتــداء على كابـل للألياف البصريــة يقطع الأنترنت و يعزل مروانة هاتفيا
اشتكى في اليومين الماضيين مواطنون من زبائن اتصالات الجزائر بمدينة مروانة التي تبعد بنحو 40 كلم شمال غربي عاصمة الولاية باتنة من الانقطاع التام لخدمة الأنترنت ومعها أيضا انقطاع خدمة الهاتف الثابت.
ما أثار استياءهم ودفعهم للاحتجاج لدى وكالة مروانة متسائلين عن سبب الانقطاع المفاجئ والتام لتدفق الأنترنت بعد أن أثر ذلك على مصالح مواطنين بينهم أصحاب مقاهي الانترنت، وأكد مواطنون بأن الانقطاع مس كافة مدينة مروانة ما أدخلهم في عزلة عن العالم الخارجي وتسبب في تأخير وعدم قضاء عدة مصالح تقتضي الاتصال عن طريق خدمة الإنترنت وكذا الهاتف الثابت، واستاء مستخدمو الإنترنت من استمرار الانقطاع طيلة يوم أول أمس. من جهة أخرى أوضح مصدر مسؤول بالإدارة  الجهوية لاتصالات الجزائر بباتنة لـ”النصر” بأن سبب الانقطاع الذي عرفته مدينة مروانة يعود لاعتداء أحد المواطنين على كابل رئيسي لشبكة الألياف البصرية عند مدخل مدينة مروانة، وأضاف ذات المصدر بأن مواطن قام بأشغال حفر عشوائية تسببت في قطع كابل للألياف البصرية وبعد ذلك قام بإعادة الأتربة والردوم دون أن يقوم بإخطار مصالح تليكوم بتسببه في قطع الكابل الذي أدى إلى انقطاع الأنترنت واستمرار وضعية الانقطاع لساعات جعلت مصالح اتصالات الجزائر تبحث عن مصدر الخلل قبل اكتشافه، وأكد ذات مسؤول اتصالات الجزائر بأن الانقطاع تم احتواؤه عقب تحديد موقع الخلل وإصلاحه.
يـاسين/ع

 

اعتــداء على كابـل للألياف البصريــة يقطع الأنترنت و يعزل مروانة هاتفيا

اشتكى في اليومين الماضيين مواطنون من زبائن اتصالات الجزائر بمدينة مروانة التي تبعد بنحو 40 كلم شمال غربي عاصمة الولاية باتنة من الانقطاع التام لخدمة الأنترنت ومعها أيضا انقطاع خدمة الهاتف الثابت.

الأحد, 24 أغسطس 2014
 

الحافلة كانت قادمة من سطيف ومتجهة لولاية بسكرة

الحافلة كانت قادمة من سطيف ومتجهة لولاية بسكرة
03 قتلـى و 19 جريح في انقــلاب حافلة على الوطنــي 78 ببومقر ببـاتنة
لقي صبيحة أمس، ثلاثة أفراد، شاب وطفلة ورضيعة، حتفهم وأصيب 19 شخص  بجروح متفاوتة الخطورة إثر انقلاب حافلة لنقل المسافرين نوع هيجر كان على متنها الضحايا، حيث كانت الحافلة قادمة من سطيف ومتجهة نحو بسكرة قبل أن تنقلب عند المدخل الجنوبي لبلدية بومقر بجوار مزرعة أولاد بوراضي في حدود التاسعة.
مصالح الحماية المدنية لوحدة نقاوس كانت من تدخلت لإسعاف ونقل الضحايا إلى جانب سيارات إسعاف المؤسسة العمومية الاستشفائية لنقاوس حيث تم تحويلهم للمؤسسة المذكورة واستغرق أعوان الحماية المدنية أربع ساعات ونصف في عملية التدخل وأسفرت عن تسجيل مقتل ثلاثة أشخاص ويتعلق الأمر بشاب (د س) 24 سنة يعمل بمستشفى بريكة وطفلة (أ و) 07 سنوات ورضيعة (ز ن) 08 أشهر بالإضافة إلى تسجيل إصابة 19 شخص آخر تتراوح أعمارهم بين 08 و51 سنة بجروح متفاوتة الخطورة تم نقلهم من طرف مصالح الحماية المدنية فيما سجلت مصالح مستشفى نقاوس استقبال 27 مصاب خضعوا للعلاج وغادروا جميعهم المستشفى فيما عدا حالة واحدة لشرطي تم تحويله نحو مستشفى باتنة.
مصالح الدرك الوطني لفرقة بومقر تدخلت بموقع الحادث وفتحت تحقيقا حول ملابسات انحراف الحافلة التي تنشط على خط بسكرة – سطيف بحيث تسع لـ39 مقعد وكان على متنها 36 راكب توفي ثلاثة منهم وأصيب 19 بجروح.
قائمة الضحايا:
.دوادي سمير 14 سنة
.ألعلمي وسام 07سنوات
.زغلاش نوال 08 أشهر
يـاسين/ع

 

03 قتلـى و 19 جريح في انقــلاب حافلة على الوطنــي 78 ببومقر ببـاتنة

لقي صبيحة أمس، ثلاثة أفراد، شاب وطفلة ورضيعة، حتفهم وأصيب 19 شخص  بجروح متفاوتة الخطورة إثر انقلاب حافلة لنقل المسافرين نوع هيجر كان على متنها الضحايا، حيث كانت الحافلة قادمة من سطيف ومتجهة نحو بسكرة قبل أن تنقلب عند المدخل الجنوبي لبلدية بومقر بجوار مزرعة أولاد بوراضي في حدود التاسعة.

الأحد, 24 أغسطس 2014
 

عنابـــة

عنابـــة
سكان البناء الجاهز بسيدي عمار يحذرون من خطر
الأميونت و يطالبون بالترحيل
طالب أرباب  عشرات العائلات التي تقيم في سكنات جاهزة ببلديتي البوني و سيدي عمار السلطات المحلية لولاية عنابة  بإدراجهم ضمن قوائم المستفيدين من السكن الإجتماعي الإيجاري التي تعتزم مصالح ديوان الترقية و التسيير العقاري الإفراج عنها في غضون الأيام القليلة القادمة في إطار برنامج القضاء على السكن الهش، أو تفكيك « الشاليهات « و منح قرارات إستفادة من القطع الأرضية لفائدة العائلات التي تستغل الوعاء العقاري.
العائلات المعنية أعربت عن تذمرها من الظروف الصعبة التي تعيش فيها، الأمر الذي جعلها تدق ناقوس الخطر، بخصوص الكارثة التي قد تتسبب فيها مادة «الأميونت»، كونها تهدد حياة نحو 700 عائلة.
و أكد ممثلون عن السكان أمس بأنهم كانوا قد طرحوا إنشغالهم على السلطات الولائية في الكثير من المرات، لكن معاناتهم تواصلت لسنوات طويلة، دون أن يتقرر تفكيك الشاليهات و تمكين العائلات من إستغلال القطع الأرضية لإنجاز سكنات جديدة وفق مخطط موحد، رغم الوعود الكثيرة  التي كانوا قد تلقوها بخصوص إجراءات إستعجالية إتخذتها الوزارة الوصية، على غرار ما تم العمل به في ولايات أخرى كقسنطينة، وهران و بومرداس، الأمر الذي حول مطلبهم من فك السكنات الجاهزة إلى الترحيل إلى سكنات جديدة، سيما بعد توجيه حصة معتبرة لبلدية سيدي عمار، في إطار برنامج القضاء على السكن الهش و القصديري، حيث أنهم إعتبروا أنفسهم الأجدر بالإستفادة من هذا الصنف من السكن، بحكم أن السكنات التي يقيمون فيها غير مطابقة للمواصفات .
و أشار سكان حي 700 مسكن بحجار الديس  إلى أن  إقامتهم في هذه السكنات كانت بصفة مؤقتة، بعدما  لجأت السلطات المحلية  لولاية عنابة إلى ترحيل العائلات المنكوبة من الفيضانات التي ضربت المنطقة في منتصف ثمانينات القرن الماضي إلى سكنات جاهزة تابعة لشركات أجنبية، كانت تزاول نشاطها بمناطق حجار الديس، بوخضرة و بوشارب إسماعيل، و ذلك بسبب عدم توفر مراكز الإيواء، و هي العملية التي تزامنت مع تقديم وعود للعائلات المنكوبة تقضي بترحيلها إلى سكنات اجتماعية بمدينة عنابة، لكن هذه الوعود لم تجد طريقها إلى التجسيد على أرض الواقع، مما جعل العائلات تجبر على الإقامة في السكن الجاهز لفترة تجاوزت 3 عقود من الزمن، مع توجيهها الكثير من نداءات الإستغاثة،  على أمل الإستجابة لمطلب الترحيل، على إعتبار أن الخبرة التقنية تحدد صلاحية السكنات الجاهزة لمدة 10 سنوات، هذا فضلا عن إهتراء الجدران، و الخطر الكبير الذي تشكله مادة « الأميونت « على حياة السكان، كونها من المسببات الرئيسية لأمراض خطيرة كالربو، السرطان و الحساسية.
و في سياق متصل أوضح السكان بأن سكناتهم كانت محل زيارات ميدانية قامت بها لجان معاينة تابعة لديوان الترقية و التسيير العقاري، و هي الخرجات التي  وقفت من خلالها على وضعية جميع البنايات، لكن من دون التوصل إلى الحلول الميدانية الكفيلة بإنهاء معاناة العائلات المنكوبة، مما دفع بالسكان غلى التمسك بمطلب الإدراج ضمن قوائم المستفيدين من سكنات إجتماعية جديدة، خاصة بالنسبة لمنطقتي العلاليق و بوخضرة، حيث تبقى الكثير من المشاريع السكنية قيد الإنجاز بمنطقة التوسع العمراني لبلدية البوني، لأن مقترح تفكيك الشاليهات و تمكين العائلات من إستغلال الوعاء العقاري لإنجاز سكنات جديدة أمر من الصعب تجسيده، بالنظر إلى الظروف الإجتماعية الصعبة التي تعيشها أغلب العائلات، و التي تحول دون حيازتها على الإمكانيات التي تسمح لها بتشييد سكنات حديثة، بعدما فشلت مصالح البلدية في إدراج قاطني السكن الجاهز ضمن برنامج السكن الريفي، كما أن طلبات التنازل عن السكنات الجاهزة أودعت لدى مصالح الدائرة، و الملفات  تكفل بدراستها مكتب دراسات متخصص، غير أن الإشكالية طرحت بخصوص ملكية العقار، مما دفع إلى برمجة الكثير من إلإجتماعات بين رئيس الدائرة، مديرية أملاك الدولة، المحافظة العقارية و مديرية مسح الأراضي بحثا عن حلول ميدانية ناجعة كفيلة بالحسم في إشكالية الأوعية العقارية المستغلة، و رسم مخطط عقاري جديد لكل منطقة، بحسب الطلبات المقدمة من طرف السكان، الأمر الذي جعل العائلات تطالب بالإدراج ضمن القوائم المزمع الإفراج عنها في إطار برنامج القضاء على السكن الهش و القصديري، مادام المستفيدون من هذه الحصة سيرحلون إلى سكنات جديدة قبل حلول السنة القادمة.
ص / فرطـــاس

سكان البناء الجاهز بسيدي عمار يحذرون من خطر   الأميونت و يطالبون بالترحيل

طالب أرباب  عشرات العائلات التي تقيم في سكنات جاهزة ببلديتي البوني و سيدي عمار السلطات المحلية لولاية عنابة  بإدراجهم ضمن قوائم المستفيدين من السكن الإجتماعي الإيجاري التي تعتزم مصالح ديوان الترقية و التسيير العقاري الإفراج عنها في غضون الأيام القليلة القادمة في إطار برنامج القضاء على السكن الهش، أو تفكيك « الشاليهات « و منح قرارات إستفادة من القطع الأرضية لفائدة العائلات التي تستغل الوعاء العقاري.

الأحد, 24 أغسطس 2014
 

برج بوعريريج

برج بوعريريج
فتح الطريق الإجتنابي بمجانة  يفك الضغط  وينهي معاناة سائقي الشاحنات
دخل الطريق الاجتنابي الذي يمتد على مسافة أربعة كيلومترات بمحيط مدينة مجانة شمال ولاية برج بوعريريج، حيز الخدمة بعد تأخر طويل في الانجاز استمر لعديد الأشهر، انتهى مؤخرا باستلام المشروع و فتح الطريق في وجه حركة المرور التي انعكست بالإيجاب على أصحاب شاحنات و مركبات الوزن الثقيل و كذا سكان البلدية و مستعملي الطريق الوطني رقم 106 الرابط بين ولايتي البرج و بجاية لما وفره من سهولة و سيولة في حركة المرور .
يأتي هذا بعد انتظار طويل و تأخر في تمام اشغال الطريق التي استمرت مدتها لأزيد من عامين، خصوصا خلال الأشهر الأخيرة التي توقفت فيها الاشغال بسبب احترازات لفرق المراقبة التقنية حول كيفية انجاز أحد الجسور الصغيرة بمنطقة الراقوبة الواقعة بأعالي بلدية مجانة ، ما اضطر المقاولة إلى إعادة انجاز الجسر، فضلا عن التباطؤ الذي طبع وتيرة سير الأشغال حيث انطلقت خلال شهر جوان من عام 2012 و تعهدت المقاولة التي تحصلت على صفقة المشروع بانجازه في مدة لن تتعدى الأربعة أشهر لكنها تواصلت إلى غاية شهر أوت من العام الجاري أين شهد المشروع انفراجا ببلوغ الأشغال إلى نقطة النهاية ما سمح بفتح الطريق في وجه حركة المرور، و هو ما انعكس بالإيجاب على مخطط حركة المرور بمدينة مجانة بعد تخلصها من الضغط في حركة المركبات خاصة و أنها تقع على محور الطريق الوطني رقم 106 الذي يعد أهم شريان لحركة المرور بين ولايتي البرج و بجاية و كذا بلديات الجهة الشمالية و عاصمة الولاية، و ذلك بعد تحويل حركة تنقل أغلب المركبات خارج المحيط العمراني عبر الطريق الاجتنابي الذي أنجز على شكل حزام يحيط بمدينة مجانة من المدخل الغربي بمنطقة ورديق إلى المخرج الشمالي بالقرب من قرية لحميل على مسافة 04 كيلومترات .
و يعتبر قاطنو الأحياء السكنية المجاورة لطريق الوزن الثقيل المتواجدة بمحيط بلدية مجانة أنهم المستفيد الأكبر من دخول الطريق الاجتنابي حيز الخدمة بعد تخلصهم من ضجيج الشاحنات و ما خلفته من تضرر و اهتراء للطرقات، إلى جانب مستعملي الطريق الوطني رقم 106 و أصحاب مركبات الوزن الثقيل الذين كانوا يعانون الأمرين، أولها النقص المسجل في المسالك المخصصة لحركة الشاحنات ببلدية مجانة و منعها من الدخول و استعمال الطرقات المتواجدة بوسط المدينة الأمر الذي كان يجبرهم على السير عبر طريق الوزن الثقيل الوحيد الذي يتوسط الأحياء السكنية، بالإضافة إلى المناوشات اليومية التي كانوا يواجهونها مع المواطنين و السكان أثناء منعهم من استعمال الطريق بالقرب من منازلهم، في ظل التدهور الكبير الذي لحق بأجزاء الطرقات المجاورة لسكناتهم أين حملوا في الكثير من المرات أصحاب مركبات الوزن الثقيل و الشاحنات مسؤولية الوضعية الكارثية التي أل إليها حال هذه الطرقات .
ع/بوعبدالله

 

فتح الطريق الإجتنابي بمجانة  يفك الضغط  وينهي معاناة سائقي الشاحنات

دخل الطريق الاجتنابي الذي يمتد على مسافة أربعة كيلومترات بمحيط مدينة مجانة شمال ولاية برج بوعريريج، حيز الخدمة بعد تأخر طويل في الانجاز استمر لعديد الأشهر، انتهى مؤخرا باستلام المشروع و فتح الطريق في وجه حركة المرور التي انعكست بالإيجاب على أصحاب شاحنات و مركبات الوزن الثقيل و كذا سكان البلدية و مستعملي الطريق الوطني رقم 106 الرابط بين ولايتي البرج و بجاية لما وفره من سهولة و سيولة في حركة المرور .

الأحد, 24 أغسطس 2014
 

تبســــة


تعرض أستاذ جامعي لطلقة نارية داخل مقهى
تعرض أستاذ جامعي يدرس بكلية الحقوق والعلوم السياسية بجامعة العربي التبسي مساء أول أمس  لطلقة من سلاح ناري من طرف مجهولين أصابته على مستوى الكتف ،

السبت, 23 أغسطس 2014
 

غلق طريق حي "السيلوك" يتسبب في ضغط على المحاور المؤدية إلى وسط المدينة

تقييم المستخدمين: / 2
سيئجيد 

غلق طريق حي "السيلوك" يتسبب في ضغط على المحاور المؤدية إلى وسط المدينة
خلف  قيام شركة "بيزاروتي" الإيطالية أمس بغلق طريق  السيلوك الذي يعد من أهم مداخل مدينة قسنطينة، ضغطا كبيرا على مختلف المحاور وطرقات المدينة، ما تسبب في ازدحام مروري كبير.
وعرفت المدينة ازدحاما مروريا كبيرا عبر مختلف المحاور المؤدية إلى وسط المدينة، بسبب غلق الطريق الحيوي و الذي يشهد يوميا حركية مرورية كبيرة، بالنظر إلى عدد السيارات العابرة لهذا المحور المؤدي من وإلى وسط المدينة.  واضطر أصحاب السيارات القادمين من وسط المدينة، إلى المرور عبر طرقات حي السيلوك غير المعبدة، كما أن عددا كبيرا منهم تفاجأ بغلق الطريق دون سابق إنذار ما جعلهم يعودون أدراجهم، مبدين  استغرابا لعدم تعليق لافتات تنبيهية، والاكتفاء بتعليق إعلانات صغيرة أمام مسجد الأمير عبد القادر، وبعض الأعمدة الكهربائية المحيطة بالمكان. أحد العاملين بالورشة، أوضح أن الأشغال تتعلق بإنجاز محول يربط حي السيلوك، مباشرة بالطريق المؤدي إلى وسط المدينة، مفيدا أن الأشغال تجري بوتيرة سريعة وأنها ستستمر طيلة 10 أيام على أن تنتهي قبل حلول اليوم الثالث من الشهر المقبل، وأضاف أن المشروع لم يكن مدرجا في المخطط السابق، مشيرا إلى إدراجه مؤخرا وفقا لطلبات السكان وتعليمات والي الولاية. سكان الحي وصفوا المشروع بغير المدروس، وقالوا بأنه لا يعود بأي فائدة على السكان، باعتبار أن المحول سيسمح  بخروج السيارات دون دخولها،  إضافة إلى ربط مخرج الحي  بطريق واحدة فقط، وأضافوا أن المشروع جاء على عكس مطالبهم التي أكدوا فيها،على ضرورة توفير مداخل ومحولات تضمن دخول مركبات السكان وتسهل لسيارات الإسعاف وسيارات الأمن الدخول إلى الحي.
وقد واجه مشروع الترامواي منذ انطلاقته مشاكل كبيرة كما يبقى تاريخ استلام أشغال التهيئة الخارجية مؤجلا و الذي من المفروض أن يكون في شهر جويلية الفارط، كما أن الورشات المفتوحة بجميع أحياء المدينة و الحالة المتدهورة التي تشهدها طرقاتها  أدت إلى حدوث ازدحام مروري، خاصة وأن الطرقات لم تعرف عمليات تهيئة منذ سنوات.
لقمان قوادري

خلف  قيام شركة "بيزاروتي" الإيطالية أمس بغلق طريق  السيلوك الذي يعد من أهم مداخل مدينة قسنطينة، ضغطا كبيرا على مختلف المحاور وطرقات المدينة، ما تسبب في ازدحام مروري كبير. 

السبت, 23 أغسطس 2014
 
<< البداية < السابق 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 التالي > النهاية >>

الصفحة 6 من 1583